السبت، 26 مارس، 2011

خان يونس 24






كانت الدنيا بتشتّي وقتها ، حكيت لسمعة و لأبو السوس
إنه جعاان ياا حلوين
شو رايكو نخلع كل واحد فرشوحة فلافل من عند حسني
الشباب حكولي يا زلمة بتشتي
و مشوار لعند حسني
قلتلهم هنا المتعة
هنا اللزازة
و رحنا
فجأة بنص الطريق
والا الشتا عم يزيد
ويزيد
ويزيد
ف اضطرينا نوقف لحد ما تهدا شويّ
انا عجبني هادا المنظر واحنا واقفين
فاخدت الصورة
المهم انه الفلافل طلعت زااااكية