السبت، 24 أبريل، 2010

خان يونس (20)








نُسمّيها ( ست الكل ) أو ( عروس الجلسة ) ،

ذلك الجهاز المُسمّى ( أرجيلة ) لديه ِ قدرة فريدة على أن يُسرّع معدّل النسيان

إلى الضعف وربما أكثر ،

ليس كذلك يجعلك أيضا ً تتطرق إلى مواضيع مفيدة جدّا ً ، ودسمة كذلك

اختراع عجيب .. وذو فوائد عديدة ،

وكنت أود ُّ لو أستطرد في ذلك الحديث لكن الوقت يعجزني

وأيضا ً صداع ٌ بدأ في التمادي ،

من المعلوم أن اليوم يتكون من أربع ٍ وعشرين ساعة

ومن المعلوم كذلك أن الكهرباء ضرورية جدا ً وغاية ً في الأهمية

وساعة واحدة دون كهرباء تعادل ُ جحيما ً مظلما ً!

هنا الكهرباء تحل ُّ ضيفا ً علينا في الأربع ساعات

أما العشرين الباقية فهي في علم الغيب !

هنا يأتي دور هذا الاختراع الأصيل !!!!

الصورة أعلاها ل ( أرجيلة ) اشتراها الرفيق ( أبو اليُمُن )

حديثا ً ،

وأصر أن تجمعنا التجربة الأولى

لنعاين جودتها كل ٌّ حسب َ مزاجه وحسب أغوار عقله !

وبعد الأنفاس الأولى لي

ربت ُّ على كتف ( أبو اليُمُن ) مهنئا ً

قائلا ً بانسجام ٍ غريب :

- أستااااااااز !